2011-08-22

..حدث في مثل هذا اليوم


أيُّ أحد يتذكر برنامج قديم كان يعرض في قناة الجزيرة وقنوات أخرى يدعى : " حدث في مثل هذا اليوم .. " ؟؟!
 (( حينما كنتُ صغيرة اتذكر ان ابي دائمًا ما يتابعه  بينما انا انزعج جدًا لسماعي صوت ذلك المعلّق عن ذكرى و مقاطع قديمة لم أكن آبه " جدًا " ما تكون  )) .  انعاش للذاكرة ؟  تفضلوا
لا أعلم كيف زارتني ذكرى هذا البرنامج اليوم ... لكني استرسلتُ بالتخيل كيف يكون الوضع بعد 100 سنة منذ الآن ,ربما سيكون هناك برنامج يشابهه  يحمل المعلّق العجوز نفسه .. يذكر هذا اليوم و يعرض مقطع بات من التاريخ السعيد..
يوم انتصار شعب ليبيا العزيز على معمر القذافي ... عذرًا  " القائد معمر القذافي عميد حكام العرب ملك ملوك افريقيا وإمام المسلمين " آه صحيح في زمن لا يشابه زمنك !!

اعترف اني لم أكن ( تمامًا ) مع الشعب الليبي في تحركاته سوى في شهر نوفمبر بداية الثورة .. ثم طاالت , خفّ الحماس ,نسيتهم, السنة الأخيرة ,الامتحانات المصيرية  ورمضان وغيرها حتى اسمع باقتراب نصرهم لأعود مرة أخرى كما في شهر نوفمبر بتمنّي سقوطه قبل نهاية رمضان ..., حدث ما تمنيّت لتكون الفرحة فرحة العشر الأواخر, القبول ,العيد, الانتصار واشياء كثيرة مختلطة ...الله اكبر

لن أنسى جميل القذافي الوحيد الذي أرسله وهو عالم كلمة " زنقة " .. بعيدًا عمّن اصبح سخيفًا ( وثقيل دم ) بتكرارها دائمًا وأبدًا كسخرية
مثل رمضان هذا اغلب المسلسلات الكوميدية ذكرت " زنقة زنقة " .. والوجبات السريعة " شاورما زنقة زنقة " وكل شيء...
كلا .. اتحدث كيف فعلت بنا حيث سمعناها أول مرة  ,بدأنا البحث عن معناها وأصلها واين كانت تقال ... الخ وكنا نعجب شيئًا فشيئًا واظنه ارتكب خطأً فادحًا حيث تحولت اضواء ( ملك ملوك افريقيا ) إلى كلمتنا العزيزة " زنقة"

لا أرَ بأن الحظ السعيد يكنّ لي محبة وقُرْبة :) ..  لكن اليوم استطيع القول أني محظوظة جدًا كوني عشتُ هذه السنة المليئة بالانتصارات ...
عسى النصر الأكبر قريب يا أمي فلسطين ..



 شكرًا لمتابعتكم انتظرونا في الحلقة القادمة من : حدث في مثل هذا اليوم ....



هناك تعليقان (2):

White Freedom يقول...

نعم ما أجمل التاريخ في الإعلام وكأننا نقرأ كتباً !! التلفاز له من الفوائد في نقل الوقائع بشكلها المباشر والحقيقي
وعليكِ ألا تنسي أيضا مقولة وزير الإعلام العراقي السابق محمدالصحاف كلماته التي جعلتنا نبحث عنها وهي كلمة الطراطير , العلوج
والكلمة الأخيرة قد ظُلمت في معناها ظنّاً منّا انها العلك !!!!!!!!!

rainlight يقول...

تمامًا !
احببتُ اضافتك عن محمد الصحاف فـ العلوج لها صدى كبير ..
ألستنا لم تقوَ فصاحته وتم تفسيرها كما ذكرتِ .. الطريف أنه حينما دخلت كلمته الفصيحه ( علوج ) اخبار اللغات الاجنبية تم نطقها كما هي قد صعبت عليهم هم ايضًا تفسيرها , مما خفف الوطأة علينا :)
لن انسى ذلك بالتأكيد ..

ما أجمل تعقيبك , عافاكِ ربي من كل مكروه ..